صحن خزفي عليه نقش بالخط الكوفي

من نيسابور، غرب إيران

القرن 11م

"من ينطق فكلامه من فضه، ولكن السكوت من ياقوت"¬

تقتصر زخرفة هذا الوعاء النيسابوري النفيس على المقابلة بين اللونين الأبيض والأسود في الكتابة المنقوشة حول حافته، مع التنسيق الرقيق للخط الكوفي الذي تمتد فيه أحرف الألف واللام والكاف المعقوفة إلى وسط الصحن. وفي مركز الصحن عنصر زخرفي أسود صغير، يشكل حلقة الوصل بين الخط المحيط بحافة الصحن ومركزه. وقد شاع استخدام هذا الطراز من الخط العربي في المخطوطات الإيرانية العائدة إلى الحقبة نفسها.

المتحف البريطاني لندن